مدونة من الذاكرة © From-Memory

مدونة من الذاكرة © From-Memory
     عُـلبة ألــوان البطاقات  الرئيسية


  :: الصفحة الأولى ::
  
  عُـلبة ألــوان
  
  شمعـه مضيئــه
  
  كشكـول أيامي
  
  أحاديث نفـسـ
  
  لوحات ناطقة
  
  صـورة مقـلوبـة
  
  يوميات مدرس
  
  تـقـنـي
  
  البطاقات

 

::: بحث :::



::: حكمة :::

أقسى من ارتكاب الخطأ أن تكتشف انك لست من الأهمية بحيث يلحظ الناس خطأك


::: مواقع  :::

 

من الذكرة


::: راسلنا :::

الاسم :

البريد الإلكتروني :

موضوع الرسالة :

نص الرسالة :


::: إحصائية المدونة :::

 

  عدد الزيارات الكلية : 367947
   عدد المقالات المنشورة : 229
   عدد الأقسام المفتوحة :8


 
 

من الذاكرة

18/5/1427

دعوة لقراءة المقال

نسخة لطباعة المقال


قال إيه ... حقوق المرأة .. قال


قال إيه ... حقوق المرأة .. قال

هذا الموضوع وصلني بالبريد من أحد الأخوات وهو منقول .. لطيف أسلوبه
يتحدث عن حقوق المرأة بعقلانية وهو بقلم أحد الفتيات من منطقة الحجاز
بختصار " موضوع باللهجة الحجازية يستاهل من يقراه " اترككم مع
الموضوع ..

ما يرفع ضغطي شَي زَي كلمة حقوق المرأة .. وبالذات في السعودية .وهادي المشكلة طلعت متى؟ بعد 11 سبتمبر ... سبحان الله .. يعني كانوا من ألف وأربعمية سنه نايمين .. وفجأة كده صحيوا وقالوا: وه ياندامة .. إيش هادا؟ أتْـرِنُّو إحنا لنا حقوق؟! مادام كده ... الإنتخابات البلدية ليه ما نشارك فيها؟ وليه ما نروح هناك ونرقع بالصوت؟
يا أختي حلال عليكم البلدية كلها .. يعني إيش تبغوا تسووا؟ تحطوا ضوابط إصدار الرخص لمحلات الحلاقة مثلا؟ والا تناقشوا سفلتة الشارع اللي يودي على بيت أم إبتسام؟ والا ليه الشارع الفلاني ما فيه كوفيرة مغربية وكل اللي فيه مصريات؟ يا أختي ريِّحي راسك .. اذا كثير من الرجال ما سوُّوا حاجه ... بالله عليكي حتسيبي بيتك وعيالك وشغلك ... عشان تناقشي مشروع إنتخابي؟ هادا من تمام الفضاوه.
طيب قولوا لوحْدَه زواج أختها الليلة: بلاش تروحي للكوفيره اليوم يا مدام وتعالي نناقش حقوق المرأة أو نحضر المجلس البلدي و نتخذ قرارات مهمة .. وأترك لكم جوابها .. إيش يكون
أما عن حقوق المرأة في السعودية .. فياسيدي الست هنا لها حقوق وواجبات ما تتنازل عنها. مثلا: في بلدان كثير عربيه وأوروبيه تلاقي شحط طويل عريض جالس في الباص ..وقدامه وحده في الشهر التاسع واقفه على رجولها وشايله طفل تاني على كتفها ... إن الشحط يتحرك؟ .. أبدا...إن الثور يحس؟ ...لايمكن. لكن هل يمكن يحصل هادا في السعودية؟ أبدا .. واللي يبغى يجرب .. الطريق قدامو .... يا عمي العملية كلها دلع حريم في دلع حريم .. رايح أعطيكم بعض الأمثلة وقولوا لي مين اللي آخِد حقُّو بالكامل وزياده؟ وهل عندنا المرأة متساوية مع الرجل .. والا هي أحسن مِنُّو؟
قال حقوق المرأة .. قال.


منظر عام
رجال محترمين زي الورد واقفين أمام صراف في بنك .. وتِجي أختنا في الله (اللي يقولو إنها مهضومة الحقوق) تتقدم للصراف مباشرة ولا على بالها من الطراطير اللي واقفين من ساعات ... وبعضهم مستأذنين من عملهم. طيب ليه ما توقِّف تِمسك سِرا ورا عشرين بنغالي... وثلاثين باكستاني... وخمسين سعودي... واثنين معقبين معاهم شوية فواتير مقاس إكس لارج .. وإذا أحد كلمها وقال لها أتفضلي يا أختي ترد عليه وتقول: لا، معليش. المرأة زَيّ الرجال .. خليني في الطابور .. زَيِّي زيكم؟! ... ليش ما تقول كده؟! ... والا هي تماحيك وبَس! ونفس المنظر في الجوازات .. والأحوال .. والتأمينات .. ويقدر أحد .. يقول إنه من ظهر أبوه .. يفتح فمُّه؟ ... على طول يسمع العبارة الشهيرة .. ( عيب عليك .. إنت ما تستحي؟ .. هذه حرمة...إنت ما عندك أهل!)) ..ويضطرالراجل إنُّه ينكتم ويسكت .. بل إن المرأة تشفع للراجل جوزها عشان يتقدم على الرجال الباقين. في المطار .. مثلا .. ما تشوفهم يطلِّعوا العوايل أوَّل .. وبعدين بقية الركاب؟
قال حقوق المرأة .. هه!


اقتصاديا
شوف الراجل... السبع... الغضنفر... المفتري...له ثوبين أو ثلاثة في السنة .. يروح بها العمل، ويحضر بها عزايم وزواجات، ويقابل بها كبار المسؤولين، الخ، الخ، الخ. والمرأة بسلامتها .. بقيمة أدوات مكياجها فقط... تقدر تفتح محل خياطة رجالي محترم. ويا ريت تحط من مكياجها في البيت .. لأ. دا بَس للخروج ... وقيمة صباع روج والا علبة بودره تساوي قيمة جوال جوزها ... وكمان ازيدك من الشعر قصر .. مو بيت ... من حقوقها فستان لكل فرح... و مكياج... و كوفيرة...وجزمة ..وشنطه. وكمان خُدوا هادي .. سابع بنت عمي ... ملكة أخت جارتنا .. ولازم هديه ... واللطخ يدفع ... مو مهم الفلوس جات من فين ... المهم يدفع ... والدنيا ممكن تنقلب على الراجل واللي خَلَّفوه علشان موضوع (مهم وحيوي) زي كده ...
قال إيه! حقوق المرأة.


نفسيا
الزوج مطالب يكون أربعة وعشرين ساعة رومنسي ومبتسم، ولا يبقى جلف وإبن ستين في سبعين. ويعني إيه عنده مشاكل في العمل؟! والا أقساط متأخره؟! والا فواتير؟! والا مقاضي ما يعرف كيف يجيبها؟! مو مهم .. واجب عليه إنه يرجع من العمل للبيت مروِّق ومبسوط وبَس .. كإنه كان في شرم الشيخ .. والست بسلامتها من ساعة ما يرجع من عملو .. وقبل ما يفصخ حوايجو: شوف بزورتك ( لاحظوا .. بزورتك) طفَّشوني .. إيش رأيك نغير غرفة النوم؟ التلفون ما فيه حراره .. جاتني رساله على الجوال يقولوا الفاتوره طلعت .. أَلحق سّدِّدو قبل ما يوقفوه عن الخدمه ... ... ... ... ومع هادا كُّلو ..لازم يبقى رومانسي.
بينما هي وبكل سهولة تصحى بسلامتها في الضُّهر...وتجد الكارثة الكبرى....يوه ...ما عندنا صلصه...وبكل رقة تتصل...ألو ألو ..أبو خالد موجود؟ ممكن أكلمه لو سمحت؟ ألو .. إيوه... أنا .. حتكون مين يعني؟... المهم .. جيب معاك غدا ... ماهو إنت يا فالح نسيت تجيب صلصه معاك أمس. ولإنه موفاضي.. و قرفان من العمل.. يصدق المسكين إنه هو إللي نسي ويقول بكل شجاعة ..... طيب.
وفوق هذا كله آخر السنه: طفشانه ...فين حتودينا ...والله بنت خالتي راحت أمريكا .. وبنت عمي ما تصيف إلا فْ أوروبا... يا عيني علينا إللي ما نروح غير يا مصر .. يا سوريا ... والسنة اللي غيَّرنا فيها .. رحنا ماليزيا.
وفي رمضان: تعبت ..أوف ...إنت داري عن حاجه؟ أنا أبغى خدامة... أنا خلااااااااص .. ومن ثالث يوم رمضان ...مقاضي العيد من جده ...أختي جابت ملابس لها ولعيالها .. إيش أقولَّك بس ... وخُد مشاوير لليييييييييييل ... والراجل المسكين لما ينزل السوق مع مرته ما يقدر يشتري ولااااا شَي لنفسو، لأنو طول الوقت ماشي وراها من دكان لدكان، وشايل زنابيل إلين ما كتفو يتخلع. وهي تطالع فيه وهو يتطوَّح من ثقل الزنابيل .. ولا تقول لُو فزعه .. حتى لو بالكِدِب. وآخرتها بعد ما يرجع البيت تقول لو إنها لِسَّه ما أشترت ملابس العيد!!!!!! وإذا فكَّر ينزل السوق لحالو عشان يشتري شي لنفسو ... على طول يكون مشبوه .. إيش ينزلك لوحدك وسط الحريم؟ .. طيب إنت مو كنت معايا في السوق .. أحد قال لك لا تشتري؟
قال إيه؟ .. حقوق المرأة.


شرعا
المرأة لها حظ من أبوها .. وحظ من زوجها .. هادا غير أمها .. وأخوانها .. وأبناءها .. والراجل مطالب إنو هو اللي يصرف عليها مهما كان عندها فلوس.
وثانيا: الرجال لازم يروحوا للمسجد خمس مرات في اليوم .. جمع وجماعات .. حر وبرد .. ليل وصبح .. لازم يروحوا ... بينما الست تصلي تحت المكيف .. في غرفتها .. وأجرها زي الرجال تماما ... ياعيني .. يا عيني .. والله الإسلام أعطاكم كتير .. وياريتو يِبان فيكم.


إجتماعيا
الست كل أسبوع تخرج عند صاحباتها وما ترجع إلا متأخره .. وطبعا جوزها هو اللي يوديها ويجيبها .. (يعني تبغاني أروح مع السواق في هادا الليل؟!) .. وسعادتها ما تبدأ تتمكيج وتسرح شعرها إلا بعد العِشا .. وكل شويه تقول :خلَّصت .. وهي ما سوت شي لِسَّه .. والراجل الغلبان جالس على أعصابو يستنيها تخلص .. أخيرا تقول لُو: وي! إنت ما نزلت السياره؟ .. وَي .. هيا عشان لا نتأخر. المسكين يجري في الدرج (عشان ما يأخرها) .. ويشغل السياره .. ويستَنِّي بسلامتها مو أقل من ربع ساعة حتى تشَرِّف .. وطبعا ممنوع يقول لها: (إيش أخَّرِك؟) والا يا ويلو .. وبعد ما يوصلها .. يستحيل يغتنم الفرصه ويروح هوَّ كمان لأصحابو إلين هي تخلص سهرتها .. (وَه! كيف تروح؟! ومين يقعد مع البزوره؟) .. والماكياج اللي حطتو للستات يتمسح نصو من الطريق .. والباقي بعد ما توصل البيت .. يعني الرجَّال ما يلحق يشوف مِنُّو شي.
وإذا بعد شهر أو شهر ونص جات لو عزيمه في زواج .. أو فكر يخرج ليله مع أصحابو .. وبلَّغها من بدري عشان ما ترتبط بموعد مع صاحباتها في نفس الليله وتخرب عليه .. )هو إنت ما تعرف تِقِر في البيت؟ كل ليله معزوم؟ شوفي يختي الراجل .. ما كإنُّو عندو بيت ولا بزوره(
لكن مع دا كُلُّو .. برضهم الستات أحيانا نحس إنهم غلبانين .. يمكن عشان قلبنا طيب!

مصدر الموضوع : منقول



لين       154


أوف
أوف
وش هذي المرة شكلها من وسط مخملي
ومن بيئات المرأة فيه اقوى من شريك حياتها ومشيته على عجين مايخربطه
او من وسط رجال كرماء القلب والعقل والجيب بعد
قال امريكا قال ليتها تشوف الحريم الى اصلا مكة موقادرين يروحون الها ولا احد يوديهم الها قال سياحة الله اعلم بحال البعض تمر عشرات السنين ماطلعن من مدينتهن
وليتها هي وعيالها يلقون الاكل الكافي والشرب الكافي
ملابسهم من ابو عشرة
يمكن انا شفت وسمعت بنماذج يندى لها الجبين
لونت رأيي
صحيح اننا معززين مثل ماتقول الأخت لكن نبي حقوق تفرض لنا
وأولها
1- تكثيف الدروس من خلال المناهج حتى يتوع الرجال ويعرفون ان الوحدة ماهي ملكية خاصة ومزهرية زينة بس وان بعض النساء بألف رجل
2- حق الخلع اذا الوحدة مابغت رجالها حتى لو مافي سبب بس كذا كرهته تعطيه المهر وتخلعه حتى ولو ماوافق
3- بنسبة لحضانة الأطفال نبي البيت لزوجة الحاظنة لأطفال تقعد فيه مايفرق بينها وبين عيالها وتحرم منهم
4- رفع سن الحضانة للبنات لتغير العصر والضرورات من سن 7 سنوات الى سن 14 سنة او 15 سنة
5- حق قيادة السيارة مو زمان يركبون جمال ليه الجمل عمره مانلدغ ولا انكسرت رجله واحتاجت المرأة مساعدة رجل زمن
ليه هم الرجال صاروا كلهم مفترسين ووحوش هههه نحط مسدس تخدير في جيب السيارة اذا كانو كذالك
وعلى كل حال الي مايبي يسوق لايسوق
6- ونبي محلات حقت كوفي نت زي الشباب مايهم يحطون حارس مسلح براها سيكون مكان رائع ومريح
7- ايضا الاسراع بانشاء اقسام لنساء لدى المحاكم لتسريع اجرائتها واراحة المرأة الي تراجع
اخيرا اعترف بشيء الصراف ايه فعلا احيان ابغى اصرف فلوس ويكون فيه رجال واقفين او حتى في سيارتهم وأجيء طبعا مستعجلة ابغى السوق وماقدر انتظر السيارات ورى بعض
بس اقول اقول لو سمحت محتاجة اصرف قبلك واخش واصرف
اخيرا كون الانسان يقول حقوقي لاعيب في ذالك ولايعني ذالك سوء الرجال او قسوتهم بل تطلب المرأة ماتعتقد انه جيد لحياتها ومستقبلها


Re: رد على التعليق :

هههههه
تصدقين ؟
الموضوع طرحته هنا وفي مكان آخر ..
ردت الفعل عنيفه .. يظل مجرد وجهه نظر فتاة
اما حول رايي فجزء منه موجود هنا في موضوع داخل الموقع .. يمكنك الاطلاع عليه ..
لك تحياتي


بدر       163


ماتلاحظ ان الموضوع من اوله لاخره عن الانتخابات البلدية
شمعنى يعني
مافيه سالفة غير الانتخابات البلدية
لي عودة على الموضوع

ba__king@hotmail.com

أضف تعليقك على الموضوع


الأسم
البريد


جميع الحقوق محفوظة© مــن الـــذاكرهـ  - خلاصة المقالات